تغييرات كبيرة قادمة لتطبيقات أندرويد ومتجر جوجل بلاي

تستعد شركة جوجل حاليًا لتغيير طريقة عمل التطبيقات عبر نظام أندرويد بشكل كبير. وبالرغم من أن هذه التغييرات الجديدة لن تكون واضحة للجميع. ولكن من المهم أن تعرف بهذه التغييرات وسبب حدوثها إن كنت من مستخدمي أندرويد، وكيف يتأثر متجر جوجل بلاي بها.

وبداية من شهر أغسطس الجاري. أصبح المطورون الذين يودون إطلاق تطبيقات أو ألعاب جديدة على متجر جوجل بلاي ملزمون باستخدام صيغة جديدة للتطبيقات، AAB، وذلك بدلًا من APK التي يتم استخدامها لأكثر من عشر سنوات.

وتعد AAB بمثابة إطار عمل وطريقة لتجميع ملفات التطبيقات الأساسية حاليًا. وهناك فروقات عديدة بين AAB وAPK. ولكن ليست جوهرية.

الخواص الجديدة لملفات AAB

تكمن الفائدة الأهم لهذا النوع الجديد من الملفات في المساحة الصغيرة. حيث إنها تتيح لك الحصول على الملفات التي تخص هاتفك فقط. ولن تحتاج بالتالي لتحميل جميع التعليمات البرمجية لكل تطبيق.

وعلى سبيل المثال، لن يكون المستخدم بحاجة لتحميل العناصر الرسومية المصممة للأجهزة اللوحية في حال أنه يمتلك هاتف عادي.

وكان العكس مع ملفات APK التي كانت تجمع كل مكونات التطبيق سواء كانت مفيدة لك أثناء التنصيب أو لا.

ونفس الخاصية ستكون مفيدة فيما يخص إرسال التحديثات للتطبيقات. مطوري التطبيقات بعد الآن سيكونون قادرين على إرسال التحديثات لأجزاء معينة في التطبيق دون الحاجة لتحديث التطبيق بالكامل.

وتستفيد الألعاب من هذه الخاصية استفادة كبيرة. حيث يكون المستخدم قادر على تحميل اللعبة بشكل طبيعي. ولكن عند تحميلها للمرة الأولى لن يتم تحميل المستويات المتقدمة أيضًا، بل يتم تحميلها عند الوصول إليها.

دور متجر جوجل بلاي

وملفات AAB ليست جديدة كليًا كما يظن البعض، بل أن شركة جوجل قد أطلقتها في عام 2018 مع أندرويد 9، إلا أن الشركة حينها لم تكن مصرة بهذا الشكل على جعل المطورين يستخدمونها.

وصرحت جوجل بأن أفضل 1,000 تطبيق على المتجر يستخدمون بالفعل صيغة AAB في تطوير التطبيقات. ولا شك أن التقنية الجديدة ستصب في صالح الهواتف الأقدم، نظرًا لأنها في العادة تتميز بصغر المساحة التخزينية وضعف القدرة على المعالجة. لذلك تطبيقات AAB الأخف والأصغر في المساحة ستكون مثالية.

ويتم استخدام صيغة AAB فقط على متجر جوجل بلاي في الوقت الحالي. وهذا يعني أن المطورين وحتى بعد استخدامها سيكونون مضطرين لإصدار نسخ APK تقليدية للمتاجر الأخرى، مثل متجر أمازون والذي تكمن أهميته في أن مايكروسوفت ستعتمد عليه في ويندوز 11.

وقد يدفع هذا التحديث مطوري التطبيقات لإهمال المتاجر الأخرى، وهو أمر لن تكرهه جوجل.

ومعيار AAB الجديد هو معيار مفتوح المصدر مثل كل منتجات جوجل. لذلك فيمكن للمتاجر الأخرى أن تعتمد عليه هي الأخرى، إلا أن هناك مشكلة رئيسية في ذلك، وهي أن جزء من آلية عمل هذه الصيغة يعتمد على خدمات جوجل السحابية، لذلك فجوجل لديها سيطرة على العملية، على عكس APK.

وفي الوقت الحالي، في حالة أنك مستخدم عادي ولا تعتمد سوى على متجر جوجل بلاي فأنت لن تتأثر بأي شكل سلبي، بالعكس التأثيرات ستكون إيجابية.

أما إذا كنت مطور، أو كنت تستخدم متجر تطبيقات خارجي فالتأثير سيكون قويًا عليك. وبالطبع لن يتوقف أندرويد عن دعم صيغة التطبيقات APK. لكن لا نعلم ما إذا كان سيكون هناك تضييقات من طرف جوجل أو لا. ولا نعرف بالطبع مصير خاصية تشغيل تطبيقات أندرويد عبر ويندوز 11.

اظهر المزيد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى